التحكم بالحواسيب عن طريق الدماغ على وشك التحقق.. الاسطورة إيلون ماسك يفعلها مجددًا!

إيلون ماسك يُطلق "Neuralink" - الحواسيب العاملة بالأوامر الدماغية
بداية من العنوان… هل تستطيع أن تتصور كيف سيكون المستقبل في ظل التطور التكنولوجي الذي نعاصره؟ في الحقيقة عند إطلاعي على الخبر لم أشعر بأي استغراب وخاصة أن مُطلق المشروع هو العبقري “إيلون ماسك”، فهو الإنسان الوحيد الموجود في هذا العصر مؤمن بأنه قادر على تغير الواقع، أحد المهووسين القادرين على تحويل أي حلم لحقيقة..!

وقد أعلن إيلون قبل ذلك في مؤتمر”Code Conference by Recode” العام الماضي:

“إننا جميعًا جزء من محاكاة حاسوبية لا أكثر”.. مجيبًا علي سؤال الصحفي جوش، إن كان قد فكر باحتمالية كوننا مجرد جزء من محاكاة؟ يمكنك سماع إجابة ماسك بنفسك
دعنا في البداية نتعرف على العبقري “إيلون ماسك” مُغير الواقع.
هو وبلا أدنى مبالغة أحد العباقرة المصممين على تغير الدنيا، هو المجنون المبدع المُخترع الذي حفر اسمه في التاريخ الحالي وسيظل كذلك طوال التاريخ!
فهو المواطن الذي يحمل ثلاث جنسيات، ولد في بريتوريا بجنوب افريقيا عام ٢٨ يونيو ١٩٧١،  ثم هرب من الخدمة العسكرية الإلزامية إلى كندا, ومن كندا هاجر إلى الولايات المتحدة التي كانت أرض الإنطلاق بالنسبة له.
  • أسس شركة “PayPal” وافتتح عصر التجارة والتحويل المالي الإلكتروني، ثم استحوذت عليها عملاقة التجارة الإلكترونية أمازون.
  • أسس شركة سبيس اكس، وهي أول شركة تعمل مع محطة الفضاء الدولية، وسيرسل بشر للمريخ قبل ناسا أو أي وكالة فضائية أخرى و سيؤسس أول مستعمرة هناك.
  • مُخترع السيارة الأكثر أمانًا في العالم “Tesla”، وهي أول سيارة كهربائية إيمانًا منه بالحفاظ على البيئة، لذلك فهو من أطلق  شركة تسلا موتورز، شركة السيارات الكهربائية المعروفة.
  • يعتبر أول شخص يصنع أجزاء صناعية كبيرة جدًا، مثل أجزاء الصواريخ ومراكب الفضاء بـ 3D printers.
  • هو صاحب فكرة شركة Solar City، وهي شركة خدمات الطاقة التي تقوم بتثبيت الالواح الشمسية للمساكن والشركات والمؤسسات.
إيلون ماسك elon-musk
إنجازات إيلون ماسك كثيرة، ولكي نتكلم عن بالتفاصيل فهي تحتاج لمقالات، فهو الرجل الحديدي المُقبس عنه فكرة فيلم الرجل الحديدي “Iron Man”، المبرمج الصغير الذي تعلم البرمجة في سن عشرة سنوات، المُخترع، رجل الأعمال الناجح الذي يدير أكثر من شركة في وقت واحد بكفاءة عالية.

ولكننا اليوم سنتكلم بالتفصيل عن أخر إنجازات إيلون ماسك وهي شركة “Neuralinkk”، والتي هدفها صنع رقائق تُزرع في دماغ الإنسان، لتتيح له التحكم لاسلكيًا بالحاسوب.

وقد لمح إيلون عن وجود هذه الشركة  عدة مرات خلال الأشهر الستة الماضية ، وفي الآونة الأخيرة أعلن “مع مرور الوقت أعتقد أننا ربما نرى اندماجًا أوثق بين الذكاء البيولوجي والذكاء الرقمي”.
وهي ستكن عبارة عن “شريحة رقمية” تُضع فوق الدماغ البشري، يطلق عليها ماسك اسم “الرباط العصبي”، والتي ستتمكن من من حدوث اتصال مباشر بين الحواسيب والدماغ البشري، وبناء عليه يرى إيلون أن ذلك سيساعد البشر على ملاحقة  التطورات المتسارعة في الذكاء الاصطناعي.

هل تستطيع أن تتخيل إمكانية تحميل أفكارك على الحاسوب..!؟

تخيل لأن ماسك يغير الواقع ويجعل المستحيل ممكن بكل سهولة، فبمساعدة شريحة ستزرع  فوق الدماغ وتتصل مباشرة بالحواسيب دون المرور بواجهة ملموسة، قد يتمكن البشر من تحسين وظائف الدماغ، ولا شك أنه سيأتي يوم من الأيام  وسنتمكن من تحميل أفكارنا علي الحاسوب.
ولكن الأكيد حاليًا أنه على المدى القريب فإن تقنية الرباط العصبي قد تستخدم لمعالجة أمراض الدماغ مثل الصرع أو الاكتئاب الشديد أو باركنسون.
ولا شك أن وادي السليكون يشجع هذه الشركات التي تعمل علي تغير مستقبل صناعة التكنولوجيا، وهذا دليل علي أنها ستكن هي الأهم في المستقبل، ودليل علي ذلك وجود شركة “Kernel”، وهي شركة ناشئة أنشأها المؤسس المشارك في “Braintree” برايان جونسون، والتي استحوذت عليها باي بال مقابل 800 مليون دولار عام 2013، والتي تحاول أيضا لتعزيز الإدراك البشري.
وشركة “Kernel” بها الكثير من علماء الأعصاب ومهندسي البرمجيات الذين يعملون علي تقليل آثار أمراض الاعصاب عن طريق برمجة الدماغ البشري، مما يجعل الدماغ البشري أسرع وأكثر ذكاءًا.
وقد قال جونسون في أواخر العام الماضي: “عندما نضع شريحة في الدماغ ونرسل الإشارات الكهربائية، أننا  نستطيع تحسين أعراض مرض باركنسون”.
وقد أكد جونسون أن إيلون ماسك بشركة “Neuralink”، وما وصل إليه في هذا المجال يُمكنه معالجة ألم الحبل الشوكي، و التخلص من السمنة عن طريق التحكم في فقدان الشهية، بقراءة وكتابة التعليمات البرمجية العصبية، أي أن الحميات الغذائية ستصبح أسهل.
إيلون ماسك elon-musk

ودعنا نتظر كل التفاصيل عن هذه الشركة التي سيُعلن عنها خلال الأسبوع الحالي كما أعلن إيلون في تغريدة له:

Long Neuralink piece coming out on @waitbutwhy in about a week. Difficult to dedicate the time, but existential risk is too high not to.
والمعروف عنها حتي الآن أنه تم تسجيلها كشركة أبحاث طبية في كاليفورنيا في شهر يوليو الماضي، وهناك من يُسمي “غارد بيرتشال” في منصب الرئيس التنفيذي والرئيس المالي للشركة.

أنه هو إيلون ماسك الذي تقول عنه والداته في كتاب “Elon Musk: Tesla, SpaceX, and the Quest for a Fantastic Future” لـ “Ashlee Vancee”

“عندما يسرح إيلون مع أفكاره تراه شخصًا آخر في عالم آخر، وقد تركته لأني أعرف أنه يقوم بتصميم صاروخ أو شيء آخر مثل هذا، وحتى الآن ما زال يفعل هذا..!
elon-musk وناسا

أنه العبقري الذي يُنتج لنا صمته اختراعات…!

المصادر فى المقال